الخميس 13 شعبان 1440هـ الموافق 18 أبريل 2019م
برُّ اليوم الواحد!
لماذا نرفض العلمانية؟!
بيان من (الدعوة السلفية) بشأن تصريحات الرئيس الأمريكي حول (الجولان)

محمد إسماعيل أبو جميل

عدد الزوار : 4958 عدد المقالات : 12 عدد الاقسام : 0

المقالات

Separator
فهي التيار الدعوي الأوسع انتشارًا والأكثر جاهزية لهذه المهمة من حيث الكفاءات العلمية والتربوية

المزيد

محمد إسماعيل أبو حميل
11-03-2014
2200 زائر
يعيد التاريخ نفسه مع تغير المواقع والمناهج والمشارب، ولكن فكرة المظلومية

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
24-01-2014
2101 زائر
اللهم لا يؤتى الإسلام من قِبَلنا، وأنت المستعان وعليك التكلان، ولا حول ولا قوة إلا بك

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
14-08-2013
4516 زائر
الرهان الآن على هذا الشعب المتدين بفطرته ألا يرتضي أبدًا الدنية في دينه، وألا يقبل مساومات أبدًا على دينه وهويته مقابل تقدم أو رفاهية أو حرية

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
03-08-2012
1865 زائر
الإسلاميون يقبلون الديمقراطية بقيد (بما لا يخالف شرع الله)

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
25-04-2012
1812 زائر
لا نريد أن نخرج من ذل تبعية المعونة واتخاذ القرارات التي كان لا بد وأن توزن بميزان مصلحة "الملأ" -في العهد البائد- إلى تبعية من نوع جديد

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
21-04-2012
1936 زائر
لا بد مِن أداء الأمانة إلى أهلها، وإيداع كل ولاية من ولايات المسلمين في يد مَن يحفظها ويقوم بحقها

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
08-04-2012
1985 زائر
إن المقاليد بيد الله -تعالى-، وهو اللطيف الذي يدبر الخير في الخفاء لعباده، وإن ساءت الصورة المشهودة ففي طياتها الخير -إن شاء الله-، ولنا فيمن سبقنا العبرة

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
12-03-2012
1669 زائر
كفل الله لهذا الشرع المحكم ما يجعله مصلحًا لكل زمان ومكان على اختلاف طبائع الناس، وتطور حياتهم ومكتشفاتهم جيلاً بعد جيل، وزمانًا تلو آخر

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
27-02-2012
1895 زائر
فالقضاة هم ثلاثة أصناف، واحد في الجنة واثنان في النار، قال النبي -صلى الله عليه وسلم-:

المزيد

محمد اسماعيل ابوجميل
27-11-2011
1755 زائر
وهكذا حال أعداء الله -عز وجل- لما يستشعروا الخطر مِن أهل الإيمان، وأن دعوتهم ستكون سببًا في زوالهم إذ أن دعوة الإيمان ليست ذاتية، بل متعدية...

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
19-04-2011
4223 زائر
فإن مِن أعظم ما يُثبت فؤاد المؤمن عند نزول الفتن واشتداد الكروب هو حسن الظن بالله -جل وعلا-، فإن حسن الظن بالله هو الحصن الحصين، والركن الركين الذي إليه يلجأ، وبه يعتصم؛ فيثبت قلبه، ويزداد يقينه، ويقوى عزمه

المزيد

محمد إسماعيل أبو جميل
25-01-2011
2549 زائر

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

اللغة العربية .. ومعالم النهضة السلفية- كتبه/ وائل سرحان