نصائح عامة
مع القرآن بين يدي رمضان. م/ سعيد حماد

استئجار قارئ لقراءة القرآن، وقراءة القرآن في الأفراح

الفتوى
    استئجار قارئ لقراءة القرآن، وقراءة القرآن في الأفراح
    4132 زائر
    10-01-2011
    السؤال كامل
    جواب السؤال

    السؤال:

    في بعض القرى في الصعيد يتم استئجار قارئ، ويقوم بالقراءة ويقوم الناس بالتكبير، فهل هذه الصورة تجوز؟ وهل قراءة القرآن في الأفراح بدعة؟

    الجواب:

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

    فلا يجوز الاستئجار على مجرد القراءة، وإنما الخلاف في التعليم، والأحاديث الواردة في ذم مَن يأكلون بالقرآن، هؤلاء الذين يقرؤون بالأجرة لمجرد القراءة، وأما رفع الناس أصواتهم وهيشاتهم عند القراءة، فبدعة منكرة.

    وإنما يسمع القرآن بالخشوع والتدبر والإنصات (وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنْصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ) (الأعراف:204).

    وأما مجرد القراءة في الأفراح مع خلوها وخلو الأفراح من المنكرات، فذكر الله -تعالى- ليس ببدعة.

    salafvoice
    جواب السؤال صوتي
       طباعة 
ليصلك جديد موقع أنا السلفي على واتساب
ملف: عشر ذي الحجة