الأربعاء 20 ذو الحجة 1440هـ الموافق 21 أغسطس 2019م

القائمة الرئيسية

Separator
(وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ). د/ ياسر برهامي

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

أحكام الأضحية. الشيخ/ عصام حسنين
فضل الحج. د/ ياسر برهامي
فضل يوم عرفة ويوم النحر الشيخ/ محمد أبو زيد

يوم في حياة صائم - برنامج عملي في رمضان

المقال

Separator
يوم في حياة صائم - برنامج عملي في رمضان
1626 زائر
20-06-2015
محمد سرحان

يوم في حياة صائم ( برنامج عملي في رمضان )

كتبه/ محمد سرحان

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

البدء من صلاة الفجر :

يتجهز للصلاة بإسباغ الوضوء : "أَلَا أَدُلُّكُمْ عَلَى مَا يَمْحُو اللَّهُ بِهِ الْخَطَايَا، وَيَرْفَعُ بِهِ الدَّرَجَاتِ؟ " قَالُوا: بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ. قَالَ: "إِسْبَاغُ الْوُضُوءِ عَلَى الْمَكَارِهِ، وَكَثْرَةُ الْخُطَا إِلَى الْمَسَاجِدِ، وَانْتِظَارُ الصَّلَاةِ بَعْدَ الصَّلَاةِ. فَذَلِكُمُ الرِّبَاطُ، فَذَلِكُمُ الرِّبَاطُ" .

انتبه : لترديد الأذان والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم والدعاء بعد الأذان .

صلاة سنة الفجر في البيت : «رَكْعَتَا الْفَجْرِ خَيْرٌ مِنَ الدُّنْيَا وَمَا فِيهَا» ، "صلاة الرجل تطوعاً حيث لا يراه الناس تعدل صلاته على أعين الناس خمساً وعشرين ".

المحافظة على ثنتي عشرة ركعة :« مَنْ صَلَّى ثِنْتَيْ عَشْرَةَ رَكْعَةً فِي يَوْمٍ وَلَيْلَةٍ بَنَى اللَّهُ لَهُ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ ». [ غير التراويح ] .

صلاة الفجر– وكل الفروض - في جماعة :"صلاةُ الجماعةِ تفضُلُ صلاةَ الفذِّ بسَبعٍ وعشرينَ درجةَ" ، " مَنْ صَلَّى الْعِشَاءَ فِي جَمَاعَةٍ فَهُوَ كَمَنْ قَامَ نِصْفَ اللَّيْلِ، وَمَنْ صَلَّى الصُّبْحَ فِي جَمَاعَةٍ فَهُوَ كَمَنْ قَامَ اللَّيْلَ كُلَّهُ ".

الحرص على تكبيرة الإحرام :" " مَنْ صَلَّى لِلَّهِ أَرْبَعِينَ يَوْمًا فِي جَمَاعَةٍ يُدْرِكُ التَّكْبِيرَةَ الأُولَى كُتِبَ لَهُ بَرَاءَتَانِ: بَرَاءَةٌ مِنَ النَّارِ، وَبَرَاءَةٌ مِنَ النِّفَاقِ ".

الحرص على الصف الأول :" لوْ يَعلَمُ الناس ما في النداءِ والصفِّ الأَوَّلِ؛ ثم لم يجدوا إلا أن يَستَهمُوا عليهِ لاستَهموا ".

الجلوس في المسجد إلى شروق الشمس للذكر وصلاة ركعتين :« مَنْ صَلَّى الْفَجْرَ فِي جَمَاعَةٍ، ثُمَّ قَعَدَ يَذْكُرُ اللَّهَ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ، ثُمَّ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ، كَانَتْ لَهُ كَأَجْرِ حَجَّةٍ وَعُمْرَةٍ »« تَامَّةٍ، تَامَّةٍ، تَامَّةٍ ».

المحافظة على أذكار الصباح والمساء .... والأذكار المطلقة والموظفة كدخول السوق – البيت – المسجد – التوجه للمسجد .

الذكر والتسبيح بقلب خاشع يستشعر معنى الذكر :" لا يَزَالُ لِسَانُكَ رَطْباً مِنْ ذِكْرِ الله تَعَالَى" ، وخاصة الأذكار ذات الفضل والأجر الكبير : سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ، سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ، لا حول ولا قوة إلا بالله ، لا إله إلا الله .

مجالس العلم : « مَنْ غَدَا إِلَى الْمَسْجِدِ لَا يُرِيدُ إِلَّا أَنْ يَتَعَلَّمَ خَيْرًا أَوْ يَعْلَمَهُ، كَانَ لَهُ كَأَجْرِ حَاجٍّ تَامًّا حِجَّتُهُ » .

قراءة القرآن بتدبر وتفهم : "الصيام والقرآن يشفعان للعَبد يوم القيامة، يقول الصيام: أي رَبِّ، مَنَعته الطعامَ والشهوات بالنهار، فشفِّعْني فيه، ويقول القرآن: منعته النومَ بالليل، فشَفِّعْني فيه"، قاَل: "فيشفعانِ"، " مَنْ قَرَأَ {قُلْ هُوَ الله أَحَدٌ} عَشَرَ مَرَّاتٍ بَنَى الله لَهُ بَيْتاً فِي الجَنَّةِ " ، « مَنْ قَرَأَ حَرْفًا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ فَلَهُ بِهِ حَسَنَةٌ، وَالحَسَنَةُ بِعَشْرِ أَمْثَالِهَا، لَا أَقُولُ الم حَرْفٌ، وَلَكِنْ أَلِفٌ حَرْفٌ وَلَامٌ حَرْفٌ وَمِيمٌ حَرْفٌ ».

إذا لم تستطع القراءة فاستمع .

الاستغفار : "طُوبَى لِمَنْ وَجَدَ فِي صَحِيفَتِهِ اسْتِغْفَارًا كَثِيرًا ".

التوبة : من الذنب الذي تذكره أو لا تذكره ، ومن التقصير .

صلاة التوبة :" ما من رجل يذنب ذنبًا ثم يقوم فيتطهر ثم يصلي ثم يستغفر الله إلا غفر له ، ثم قرأ هذه الآية :{وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ (135) أُولَئِكَ جَزَاؤُهُمْ مَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ} [آل عمران: 135، 136] ".

صلاة الضحى : صلاة الأوابين ، تعدل 360 صدقة ... وقتها : من بعد شروق الشمس بثلث ساعة إلى قبيل الظهر ، عددها : من 2 : 12 ركعة ، وأفضلها : 8 ركعات .

صلاة التسابيح (ليس فيها تشهد أوسط ).

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِلْعَبَّاسِ بْنِ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ: "يَا عَبَّاسُ، يَا عَمَّاهُ، أَلَا أُعْطِيكَ، أَلَا أَمْنَحُكَ، أَلَا أَحْبُوكَ، أَلَا أَفْعَلُ لَكَ عَشْرَ خِصَالٍ، إِذَا أَنْتَ فَعَلْتَ ذَلِكَ غَفَرَ اللَّهُ لَكَ ذَنْبَكَ أَوَّلَهُ وَآخِرَهُ، وَقَدِيمَهُ وَحَدِيثَهُ، وَخَطَأَهُ وَعَمْدَهُ، وَصَغِيرَهُ وَكَبِيرَهُ، وَسِرَّهُ وَعَلَانِيَتَهُ.

عَشْرُ خِصَالٍ: أَنْ تُصَلِّيَ أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ، تَقْرَأُ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ بِفَاتِحَةِ الْكِتَابِ وَسُورَةٍ، فَإِذَا فَرَغْتَ مِنْ الْقِرَاءَةِ فِي أَوَّلِ رَكْعَةٍ قُلْتَ وَأَنْتَ قَائِمٌ: سُبْحَانَ اللَّهِ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، وَاللَّهُ أَكْبَرُ، خَمْسَ عَشْرَةَ مَرَّةً، ثُمَّ تَرْكَعُ فَتَقُولُ وَأَنْتَ رَاكِعٌ عَشْرًا، ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ مِنْ الرُّكُوعِ فَتَقُولُهَا عَشْرًا، ثُمَّ تَهْوِي سَاجِدًا فَتَقُولُهَا وَأَنْتَ سَاجِدٌ عَشْرًا، ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ مِنْ السُّجُودِ فَتَقُولُهَا عَشْرًا، ثُمَّ تَسْجُدُ فَتَقُولُهَا عَشْرًا، ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ مِنْ السُّجُودِ فَتَقُولُهَا عَشْرًا، فَذَلِكَ خَمْسَةٌ وَسَبْعُونَ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ، تَفْعَلُ فِي أَرْبَعِ رَكَعَاتٍ، إِنْ اسْتَطَعْتَ أَنْ تُصَلِّيَهَا فِي كُلِّ يَوْمٍ مَرَّةً فَافْعَلْ، فَإِنْ لَمْ تَسْتَطِعْ فَفِي كُلِّ جُمُعَةٍ مَرَّةً، فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي كُلِّ شَهْرٍ مَرَّةً، فَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَفِي عُمُرِكَ مَرَّةً " .

النوم قليلًا والذهاب للعمل ، ثم الراحة بعده ، مع استغلال وقت المواصلات والمشي في قراءة القرآن أو الذكر .

المحافظة على آداب وأخلاق الصيام : فلا تغضب ، ولا تتعصب ، ولا تشتم ، واحذر مساوئ الأخلاق ، اجعل رمضان فرصة للتخلص من عيوبك وأخطائك والتوبة من ذنوبك ( لذلك أعد بيان لما تريد أن تغيره من نفسك من عيوب ، أو غرس للأخلاق الحسنة ).

المحافظة على السنن : عود نفسك على المحافظة على هدي النبي صلى الله عليه وسلم في كل شئ .

احذر فضول : النظر والمنام والمخالطة والكلام ( احفظ لسانك ، احذر : الكذب ولو مازحًا – الغيبة – النميمة ، آفات اللسان ، لا تتكلم إلا لما فيه مصلحة ).

اجعل رمضان فرصة للدعوة إلى الله ، فالقلوب قريبة في رمضان .

طلاقة الوجه وعيادة المريض وشهود الجنازة ، وكل ما تستطيعه من خير .

تنمية أعمال القلب : الإخلاص – الحب – الرجاء – الخوف – الحمد – الشكر – التوكل – المراقبة و .....

الجلوس في المسجد من صلاة العصر أو بعده قليلًا إلى صلاة المغرب : حفاظًا على الصيام ، مع نية الاعتكاف ، لقراءة القرآن ، أو حضور مجلس علم أو غيره مما يتيسر من العمل الصالح .

الدعاء قبيل المغرب ، خاصة يوم الجمعة ، « إنَّ لِلصَّائِمِ دَعْوَةً لَا تُرَدُّ » ، " عند فطره ".

الإكثار من الدعاء عمومًا خاصة أوقات الإجابة .

في يوم الجمعة يزاد : قراءة سورة الكهف ، والإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم .

الإفطار على رطب أو ماء ثم صلاة المغرب وسنة المغرب ، ثم تناول الإفطار.

تفطير الصائمين وأنواعه [ تمر بالمسجد – توزيع التمر عند الإفطار للمارّة – إطعام الأهل والأرحام – خاصة الوالدين - ، اجعل نية تفطير الصائم في كل من تطعمه حتى الزوجة والولد ، ونية صلة وبر لمن تذهب إليه للأكل عنده ]، مع الحذر من تضييع الوقت بعد الإفطار .

الصدقة لو بأقل القليل :"سَبَقَ دِرْهَمٌ مِائَةَ أَلْفٍ". قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ! كَيْفَ يَسْبِقُ دِرْهَمٌ مِائَةَ أَلْفٍ؟ قَالَ: "رَجُلٌ كَانَ لَهُ دِرْهَمَانِ فَأَخَذَ أَحَدَهُمَا فَتَصَدَّقَ بِهِ، وَآخَرُ لَهُ مَالٌ كَثِيرٌ فَأَخَذَ مِنْ عَرَضِهَا مِائَةَ أَلْفٍ".

الحذر من فضول الطعام والإكثار منه ؛ فإنه يثقل العبادة .

صلاة التراويح ، الحذر من التنقل بين المساجد ، صلِّ عند من تخشع عنده وتستفيد خيرًا ، فليست العبرة بالصوت ولا بالشهرة .

صلاة التراويح مع الإمام حتى يفرغ :« إِنَّهُ مَنْ قَامَ مَعَ الْإِمَامِ حَتَّى يَنْصَرِفَ، فَإِنَّهُ يَعْدِلُ قِيَامَ لَيْلَةٍ »، «إِنَّ الرَّجُلَ إِذَا صَلَّى مَعَ الْإِمَامِ حَتَّى يَنْصَرِفَ حُسِبَ لَهُ قِيَامُ لَيْلَةٍ ».

الذهاب للبيت لقراءة القرآن أو الصلاة ، ويجوز القراءة من المصحف لعدم الحفظ ، والاجتهاد في الخشوع في الصلاة خاصة وأنت وحدك .

مع الحذر من ضياع الأوقات بالليل ؛ فإن ثواني رمضان أعز من أن تضيع ، والحذر من ضياع الأوقات مع النت والفيس بوك والفضائيات وكل ما يشغل حتى الزوجة والأولاد .

صلاة ركعتين لا سهو فيهما :" مَنْ توضَّأ نحوَ وُضوئي هذا، ثمَّ [أتى المَسجد فـ] صلَّى رَكعتَين، لا يحدِّثُ فيهما نفْسَه [بشيءٍ]، ثم [جلس]؛ غُفِر له ما تقَدَّم من ذنْبهِ".[قال: وقال النبي صلى الله عليه وسلم :" لا تَغْتَرُّوا"]

محاسبة النفس ، على ما مضى ، وعلى كل يوم من رمضان ، وإذا وجدت تقصير فلا تنم حتى تعوضه.

النوم ، ثم الاستيقاظ للسحور ، ولو على تمرة أو شربة ماء لتنال الأجر :" السَّحُورُ أَكْلُهُ بَرَكَةٌ، فَلَا تَدَعُوهُ، وَلَوْ أَنْ يَجْرَعَ أَحَدُكُمْ جُرْعَةً مِنْ مَاءٍ، فَإِنَّ اللهَ عَزَّ وَجَلَّ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى الْمُتَسَحِّرِينَ ".

استغل وقت السحر في الاستغفار والدعاء ، ثم التهيؤ لصلاة الفجر .

العمرة في رمضان :« عُمْرَةٌ فِي رَمَضَانَ، تَعْدِلُ حَجَّةً » .

الاعتكاف والاجتهاد في العشر الأواخر التماسًا لليلة القدر ، والحذر من ضياعها في شراء الملابس أو كعك العيد.

المرأة تستغل وقت الحيض أو النفاس في الذكر والتسبيح .

خاتمة : نسأل الله حسنها : استثمر كل ثانية في رمضان ، فرمضان زاد للعام كله.

كتب ينصح بها : بين يدي رمضان – 40 وسيلة لاستغلال رمضان – لطائف المعارف – القواعد الحسان ، البحار الزاخرة في أسباب المغفرة ، مختصر النصيحة ، رمضان وتربية النفس ، عودوا إلى خير الهدي ، البحر الرائق في الزهد والرقائق ، من أخلاق السلف .

محاضرات : كيف نستقبل رمضان – كيف نعيش رمضان – روحانيات صائم .

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

   طباعة 
1 صوت
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل
من تاريخ الصراع بين السلفية والإخوانية

جديد المقالات

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

 الحج... رحلة المغفرة