الخميس 18 صفر 1441هـ الموافق 17 أكتوبر 2019م

القائمة الرئيسية

Separator
شرح صحيح البخاري - الشيخ سعيد السواح

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

الإلحاد غير مستطاع
الفاتح. د/ أحمد خليل خير الله
لَمْ ولَن نكونَ دُعَاةَ هَدم

عن دعاء ختم القرآن

الفتوى

Separator
عن دعاء ختم القرآن
3939 زائر
29-08-2008
السؤال كامل
هل ورد شىء فى دعاء ختم القرآن عن النبى صلى الله عليه وسلم ?
جواب السؤال

هل ورد شىء فى دعاء ختم القرآن عن النبى صلى الله عليه وسلم ??

لم يثبت عن النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ دعاء مخصوص ، ولكنه علمهم أن يقرءوا القرآن ويسألوا الله تَعَالَى به . فَرَوَى التِّرْمِذِيُّ (2917) عَنْ عِمْرَانَ بْنِ حُصَيْنٍ أَنَّهُ مَرَّ عَلَى قَاصٍّ يَقْرَأُ ثُمَّ سَأَلَ فَاسْتَرْجَعَ ثُمَّ قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : { مَنْ قَرَأَ الْقُرْآنَ فَلْيَسْأَلْ اللَّهَ بِهِ ، فَإِنَّهُ سَيَجِيءُ أَقْوَامٌ يَقْرَءُونَ الْقُرْآنَ يَسْأَلُونَ بِهِ النَّاسَ }[حَسَّنَهُ التِّرْمِذِيُّ .وَصَحَّحَهُ الأَلْبَانِيُّ].

وَرَوَى الْبَيْهَقِيُّ فِي "شُعَبِ الإيْمَانِ" عَنْ أَبِي الْهَيْثَمِ عَنْ أَبِي سَعِيْدٍ الْخُدْرِيِّ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ أَنَّهُ سِمَعَ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُوْلُ : { تَعَلَّمُوا الْقُرْآنَ وَسَلُوا بِهِ الْجَنَّةَ قَبْلَ أَنْ يَتَعَلَّمَهُ قَوُمٌ يَسْأَلُونَ بِهِ الدَّنْيَا ؛ فَإِنَّ الْقُرْآنَ يَتَعَلَّمُهُ ثَلاثَةٌ ؛ رَجُلٌ يُبَاهِي بِهِ ، وَرَجُلٌ يَسْتَأْكِلُ بِهِ ، وَرَجُلٌ يَقْرَأُ للهِ عَزَّ وَجَلَّ } .

و قَال َالإمام النَّوَوِيُّ فِي "الْمَجْمُوْعِ" شَرْحِ " الْمُهَذَّبِ " : وَاسْتَحَبَّ السَّلَفُ صِيَامَ يَوْمِ الخَتْمِ وَحُضُورَ مَجْلِسِهِ . وَقَالُوا : يُسْتَجَابُ الدُّعَاءُ عِنْدَ الخَتْمِ وَتَنْزِلُ الرَّحْمَةُ.

(وَكَانَ أَنَسُ بْنُ مَالِكٍ رضي الله عنه إذَا أَرَادَ الخَتْمَ جَمَعَ أَهْلَهُ وَخَتَمَ وَدَعَا).

وَاسْتَحَبُّوا الدُّعَاءَ بَعْدَ الخَتْمِ اسْتِحْبَابًا مُتَأَكَّدًا وَجَاءَ فِيهِ آثَارٌ كَثِيرَةٌ ، وَيُلِحُّ فِي الدُّعَاءِ وَيَدْعُو بِالْمُهِمَّاتِ وَيُكْثِرُ مِنْ ذَلِكَ فِي صَلاَحِ المُسْلِمِينَ وَصَلاَحِ وُلاَةِ أُمُورِهِمْ وَيَخْتَارُ الدَّعَوَاتِ الجَامِعَةَ ، وَاسْتَحَبُّوا إذَا خَتَمَ أَنْ يَشْرَعَ فِي خَتْمَةٍ أُخْرَى . اهـ .

فإن كان القارئ يقرأ لنفسه استحب له أن يدعو عقب القراءة والختم فإن شاء أطال وإن شاء قصر سواء كان يختم في نافلة أو في غير صلاة . وأما إن كان يؤم الناس في التراويح فلا يستحب الإطالة ولا يستحب التغني به ، ولم يكن من هدي السلف رضوان الله عليهم التغني بالدعاء ، ولم يعرفوا إلا التغني بالقرآن فقط. وَاللهُ أَعْلَمُ.

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
من تاريخ الصراع بين السلفية والإخوانية

جديد الفتاوى

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

سلسلة مقالات (ذكريات). د/ ياسر برهامي