الثلاثاء 5 ذو القعدة 1439هـ الموافق 19 يوليو 2018م

القائمة الرئيسية

Separator
تأملات في النصيحة- د/ ياسر برهامي - word- pdf

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

وفي السماء رزقكم وما توعدون. الشيخ/ محمود عبد الحميد
فتنة الأولاد وكيفية التعامل معها. الشيخ/ محمد أبو زيد
مَن نحن؟ وماذا نريد... ؟!- كتبه/ أحمد حمدي

مات سائق سيارة أجرة في حادثة بها ولم يترك مالاً فهل يلزم أهله تعويض مالك السيارة؟

الفتوى

Separator
مات سائق سيارة أجرة في حادثة بها ولم يترك مالاً فهل يلزم أهله تعويض مالك السيارة؟
1223 زائر
04-12-2016
د/ ياسر برهامي
السؤال كامل
السؤال: ابني مات في حادثة، وهو يعمل سائقًا حيث اشترى شخص سيارة جديدة موديل هذه السَّنة، وطلب منه أن يعمل عليها لتوصيل الزبائن لصالح صاحب السيارة، وقدَّر الله وحصل للسيارة حادث تهشمت فيه، ومات ابني وحده وأصيب مَن في السيارة، والآن مالِك السيارة يطالبنا بدفع ثلثي قيمة السيارة له، والتقرير الذي صدر جاء فيه أن الخطأ كان مِن السائق، لكن مع العلم أن الطريق الذي سار فيه ابني مشهور بكثرة وقوع الحوادث فيه لأنه طريق مظلم ليس فيه كشافات وإضاءات، وأنا لا أدري: هل كان مضطرًا للسير فيه لأنه الطريق الوحيد أم لا؟ فهذا كان السبب الأول في التقرير لوقوع الحادث. والسبب الثاني أن السيارة تعرضت لمطب أدى إلى اصطدام رأس السائق بعجلة القيادة وسبب له نزيفًا في المخ مِن الناحية اليمين وليس مِن الناحية الشمال، وابني مات ولم يترك مال، فما الواجب علينا في هذه الحالة؟ وهل على أهل السائق نفسه إذا مات التعويض عن هلاك السيارة لو كان مات ولم يترك مالاً؟ وهل علينا دفع كل هذا المبلغ ونحن لا نملكه كله؟ وهل لو كان هناك عيب في السيارة يكون لنا نحن حق عند مالك السيارة؟ وجزاكم الله خيرًا.
جواب السؤال

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فلا يلزمكم قضاء دين لم يفرِّط في قضائه إذا لم يترك قضاءً، وإذا كان هناك عيب في السيارة؛ فلكم عند مالكها نسبة مِن الدية بقدر نصيب العيب مِن الحادث.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com


جواب السؤال صوتي
   طباعة 
الشرح المفهم لما انفرد به البخاري عن مسلم

جديد الفتاوى

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

ملف: المسجد الأقصى