التحالف الغربي... ضد
آمنا في سربه. الشيخ/ محمود عبد الحميد

هاتفته بالليل .... وفجعت فيه بالنهار

المقال
    هاتفته بالليل .... وفجعت فيه بالنهار
    425 زائر
    10-01-2017
    أحمد جميل

    هاتفته بالليل .... وفجعت فيه بالنهار

    كتبه/ أحمد جميل

    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

    الشيخ علي حاتم رحمه الله ....

    هاتفته بالليل لأطمئن عليه ، فقابلني بحفاوته المعهودة ، ومازحني كعادته : ( لست أسوأ سائق بالإسكندرية ) .

    شخصية مرموقة من الرعيل الأول لهذه الدعوة المباركة - الدعوة السلفية - ومن الرواد الذين شاركوا في العمل الإداري لها.

    علي حاتم - بقدر هيبته - ينفذ إلى قلبك رغما عنك ، وبدون استئذان .

    ربما لتواضعه وسجيته وبساطته تشعر حين تقابله

    للمرة الأولى كأنك تعرفه من سنين.

    وفي المكالمة الطويلة شرح لي تفصيلا حالته الصحية وتطورات ما طرأ عليه مؤخرا ،

    ثم كانت كلماته في آخر المكالمة التي تلخص حال الرجل فقال لي ما نصه :

    ( حينما وضعت على جهاز التنفس الاصطناعي كان يلجم فكي ولساني فلا أستطيع الكلام ،

    يقول : كنت في مكان وفي موقف مع الله أقسم لك يا أحمد - ولا ينبغي لأحد أن يتمنى أن يبتلى هذا الابتلاء - أنا ما رأيت أمتع من هذه اللحظات التي كنت فيها مع ربي ، وأنا أعرف أن هذا النفس ربما يكون الأخير.

    يقول : وأنا أقول له - أي للمولى عز وجل - أنا بحبك خذني في أحسن حالاتي ، ارض عني ، لا تضيعني أنا بين يديك.

    يقول : أناجي ربي بالقلب وليس باللسان .....

    يا رب يا رب أنت اللطيف أنت الودود أنت العفو أنت الكريم أنت الحنان أنت المنان .

    خذني إن أردت ذلك في أحسن حالاتي.

    أنا اشتاق إلى رؤيتك يا رب. ..

    أنا اشتاق إلى رؤيتك يا رب ...

    يقول : لم أفكر في إبن ولا في بنت ولا في حاجة ولا في مرض .

    ثم يختم كلامه : حتى سمعت استشاري القلب يقول لقد عبرنا منطقة الخطر .)

    ثم أخبرني بلزوم عملية القلب المفتوح وسألني والأخوة الدعاء .

    ودعته على أن اتصل به لاحقا بعدما يراجع الطبيب خلال هذا الأسبوع قبل العملية ، مازحته لأخفف عنه .... انهينا المكالمة .

    وفي العاشرة صباحا يدق هاتفي .... مات الشيخ

    اللهم ارحمه رحمة واسعة واجمعني به في الجنة ... آمين

    موقع أنا السلفي

    www.anasalafy.com

       طباعة 
    3 صوت
    الوصلات الاضافية
    عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل
ليصلك جديد موقع أنا السلفي على واتساب
روابط ذات صلة
جديد المقالات
ليصلك جديد موقع أنا السلفي على واتساب