السبت 20 صفر 1441هـ الموافق 19 أكتوبر 2019م
080- الصبر على فقدان الولد (مسند الإمام أحمد). د/ أحمد حطيبة => قسم الترهيب والتخويف مما يفعله الإنسان من الكبائر والذنوب بناء الأمم وبقاؤها => ياسر برهامي حكم عملية شفط دهون البطن الناتجة عن الولادات المتكررة => د/ ياسر برهامى حكم مَن قال: (لمَ يا رب ابتليتني بهذا الذنب ولم تجعلني صالحًا مثل فلان!) => د/ ياسر برهامى 049- الآية ( 94 ) (سورة المائدة- تفسير السعدي). الشيخ/ إيهاب الشريف => تفسير السعدي الآية (38) (سورة الذاريات- تفسير ابن كثير). الشيخ/ عصام حسنين => 051- سورة الذاريات 141- زكاة عروض التجارة (دقيقة فقهية). الشيخ/ سعيد محمود => دقيقة فقهية 043- الآيات ( 123- 127) (سورة طه- ابن جرير). د/ ياسر برهامي => 020- سورة طه 041- باب- في المرأة تستحاض (كتاب الطهارة- زوائد أبي داود). د/ ياسر برهامي => 001- الطهارة 119- تابع- الباب الموفي (30) في ذكر الفطرة الأولى ومعناها واختلاف الناس في المراد بها... (شفاء العليل). د/ ياسر برهامي => شفاء العليل في مسائل القضاء والقدر والحكمة والتعليل. للإمام/ ابن قيم الجوزية

القائمة الرئيسية

Separator
ختمة مرتلة من صلاة التراويح- رمضان 1438ه

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

الإلحاد غير مستطاع
الفاتح. د/ أحمد خليل خير الله
لَمْ ولَن نكونَ دُعَاةَ هَدم

المَهدي (3)

المقال

Separator
المَهدي (3)
595 زائر
06-03-2017
رضا الخطيب

المَهدي (3)

كتبه/ رضا الخطيب

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

قوله -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: "لَا تَزَالُ طَائِفَةٌ مِنْ أُمَّتِي يُقَاتِلُونَ عَلَى الْحَقِّ ظَاهِرِينَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ قَالَ فَيَنْزِلُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ -عليه السلام- فَيَقُولُ أَمِيرُهُمْ -المَهدِيّ-: تَعَالَ صَلِّ لَنَا. فَيَقُولُ: لَا، إِنَّ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ أُمَرَاءُ، تَكْرِمَةَ اللَّهِ هَذِهِ الْأُمَّةَ"..

إشارة منه -صلى الله عليه وسلم- إلى أن "المَهدِيّ" لا يملك عصا سِحرية يُغيّر بها الواقع الأليم الذي تعيشه الأمةُ آنذاك، بل قبل ذلك طائفة قائمة بأمر الله تحمل همّ هذا الدين وأمر هذه الأمة عِلمًا وعملًا ودعوةً وجهادًا، يبُثّون روح الإيمان والأمل والعمل في هذه الأُمّة..

فلا يُتَصوّر عِزٌ حقيقي للإسلام ونصرٌ وتأييدٌ من الملك العَلّام حتى تتربى طائفة من هذه الأمة على الإسلام والإيمان وامتثال شريعة الرحمن، فما أحوج الأمة الآن إلى طائفة مؤمنة قائمة بأمر الله تحمل هم هذا الدين علمًا وعملًا ودعوةً وجهادًا.

هذه هي عقيدة أهل السنة والجماعة في "المَهدِيّ"، فهي موافقة لما سقناه من الأحاديث الصحيحة، وأن "المَهدِيّ" حاكم صالح راشد يبعثه الله مجددًا لهذا الدين، ويعلي الله هذا الدين على يديه.

يقول ابن خلدون: "اعلم أن المشهور بين الكافة من أهل الإسلام على مر الأعصار، أنه لا بد في آخر الزمان من ظهور رجل من أهل البيت يؤيد الدين، ويظهر العدل، ويتبعه المسلمون، ويستولي على الممالك الإسلامية، ويسمى بالمَهدِيّ، ويكون خروج الدجال وما بعده من أشراط الساعة الثابتة في الصحيح على أثره، وأن عيسى ينزل من بعده فيقتل الدجال، أو ينزل معه فيساعده على قتله، ويأتم بالمَهدِيّ في صلاته".

أما عقيدة الشيعة الإمامية:

فيعتقدون أن المَهدِيّ هو آخر أئمتهم، وهو الإمام الثاني عشر المدعو بمحمد بن الحسن العسكري، وهو عندهم من ولد الحُسَين بن علي، لا من ولد الحَسَن..

وهم يعتقدون أنه دخل سرداب سامراء منذ أكثر من ألف ومائة سنة وعمره يومها خمس سنوات، ويعتقدون أنه حاضر في الأمصار، غائب عن الأبصار..

وهو المَهدِيّ الذي ينتظرون عودته؛ فهم يعطلون صلاة الجمعة والجماعة انتظارًا للمَهدِيّ..

ويعتقدون أنهم يقتلون معه النواصب "أهل السنة"؛ لذلك ما دخلوا قرية إلا أفسدوها وجعلوا أعزة أهلها أذلة..

وكلامهم هذا لم يقم عليه دليل ولا برهان من عقل أو نقل، وهو مخالف لسنة الله في البشر، ومخالف لمنطق العقول.

فاللهم رد المسلمين إلى دينك ردًا جميلًا.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

   طباعة 
0 صوت
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل
من تاريخ الصراع بين السلفية والإخوانية

جديد المقالات

Separator

روابط ذات صلة

Separator
المقال السابق
المقالات المتشابهة المقال التالي

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

سلسلة مقالات (ذكريات). د/ ياسر برهامي