السبت 29 صفر 1439هـ الموافق 18 نوفمبر 2017م

القائمة الرئيسية

Separator
(وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ). د/ ياسر برهامي

بحث

Separator

مرئيات مختارة

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

مجلة النبع الصافي

Separator

من رسائل الزوار

Separator

تحت العشرين

Separator
 حكم القرض الربوي لمَن عجز عن تجهيز ابنته للزواج ولم يجد مَن يقرضه. د/ ياسر برهامي
 رسالة إلى الشباب المصري. الشيخ/ رجب أبو بسيسة
	وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ. د/ مصطفى عبد الرحمن

"الدعوة السلفية بمصر" تتقدم بخالص العزاء في وفاة الشيخ "وليد العلي" والشيخ "فهد الحسيني"

المقال

Separator
"الدعوة السلفية بمصر" تتقدم بخالص العزاء في وفاة الشيخ "وليد العلي" والشيخ "فهد الحسيني"
536 زائر
15-08-2017
الدعوة السلفية

"الدعوة السلفية بمصر" تتقدم بخالص العزاء في وفاة الشيخ "وليد العلي" والشيخ "فهد الحسيني"

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فتتقدم "الدعوة السلفية بمصر" بخالص العزاء إلى "جمعية إحياء التراث الإسلامي"، وإلى رئيس مجلس إدارتها الشيخ "طارق العيسى"، وإلى الشعب الكويتي كله في وفاة الشيخ "وليد العلي" والشيخ "فهد الحسيني"، والذين توفيا على إثر تعرضهما لحادثٍ إرهابي أثناء جولة دعوية لهما في "بوركينا فاسو".

نسأل الله أن ينزلهما منازل الشهداء، وأن يرزق أهليهما وإخوانهما في جمعية إحياء التراث الإسلامي، وفي أنحاء العالم الإسلامي الصبر والسلوان، "لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شيء عنده بمقدار فلتصيروا و لتحتسبوا".

وإنه مِن حسن عزائنا في الفقيدين أنهما لقيا الله وهما في جولة دعوية، يدعوان إلى الإسلام بالحكمة والموعظة الحسنة، وهو مما نستبشر به أن يكون مِن علامات حسن الخاتمة. نسأل الله أن يرزقنا إياها وسائر المسلمين.

إن هذا المشهد الذي جمع بيْن منهجين متناقضين؛ منهج يعلِّم الناس الخير، ويمد إليهم يد المساعدة، وبينما هو كذلك يقدِّر الله أن يصيبه هجوم إرهابي لا يزرع إلا الدماء، ولا يفرح إلا على الأشلاء؛ يجعل مِن أرواح أناسٍ عُزل مسرحًا لتصفية حساباتٍ مع خصومه!

وشتان بيْن المنهجين: فالأول يموت صاحبه ويبقى ما علّمه للناس مِن خيرٍ؛ يُعلّمه كلٌّ لمَن بعده، وهو يصب في ميزان حسناته متى كان خالصًا لوجه الله، والآخر يلقى الله وفي أعناقه أوزار تلك الدماء ومغبة هذا الفساد.

نسأل الله أن يجعلنا مِن الصالحين المصلحين، وأن يجنبنا طريق المفسدين.

الدعوة السلفية - مصر

23 ذي القعدة 1438هـ

15 أغسطس 2017م

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

   طباعة 
0 صوت
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل
ليصلك جديد موقع أنا السلفي على واتساب

روابط ذات صلة

Separator

جديد المقالات

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- حاتم

حمل تطبيق موقع أنا السلفي لأندرويد