الأربعاء 23 شهر ربيع الأول 1441هـ الموافق 20 نوفمبر 2019م

القائمة الرئيسية

Separator
شرح صحيح البخاري - الشيخ سعيد السواح

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

كتاب
الفاتح. د/ أحمد خليل خير الله
مؤلفات الدعوة السلفية في الميزان

في أول أيام العيد.. جيش "بورمـا" يطالب مُسلمي الروهينجا بترك منازلهم ومغادرة البلاد خلال يومين!

الخبر

Separator
في أول أيام العيد.. جيش "بورمـا" يطالب مُسلمي الروهينجا بترك منازلهم ومغادرة البلاد خلال يومين!
371 زائر
02-09-2017

طالب الجيش البورمي، أمس الجمعة، في أول أيام عيد الأضحى المبارك، مسلمي أراكان بترك منازلهم، ومغادرة البلاد فوراً.

وأضاف الجيش البورمي في بيانه الذي ألقاه أمس متحدث الجيش، بأن المواطنين القاطنين في أراكان، لا ينتمون إلى الدولة، ولا يحق لهم الحصول على الجنسية البورمية، وبالتالي نطالبهم بمغادرة البلاد فوراً، ومن سيتعذر عليه الخروج الآن، فسيتم منحه الفرصة لمغادرة بيته خلال يومين.

من جانبه قال نور الله شيخ، الباحث الروهينجي، أنه تم إطلاق عدد من الصواريخ تجاه بيوت المسلمين منذ شهر ذي العقدة الماضي، مما أدى لدمارها، والبيوت المسلمة القائمة حتى الآن في أراكان قليلة جدا، والمسلمون لا يستطيعون الإقامة داخل بيوتهم.
وأضاف الباحث الروهينجي في تصريح لـ"الفتح"، أن الجيش البورمي لا يتوقف عن حرق منازل المسلمين وهدمها، والناس تركوا بيوتهم، والآن يعيشون داخل الغابات، أو على أطراف البحيرات، ومنهم من مات غرقا أثناء الهجرة، من النساء والأطفال.

وتابع، بالأمس حاول عدد من تجار المسلمين التواصل مع الجيش البورمي، لعمل هدنة بأي شكل وبأي شروط ممكنة، والجيش البورمي رفض التفاوض، وأكدوا أن لهم شرط واحد، وهو خروج المسلمين من بورما تمامًا، متسائلاًوتساءل شيخ، لماذا تسكت الأمة الإسلامية عن ما تشاهده من تعد واضح، على حرمات المسلمين في بورما؟.

وأوضح، أن المسلمون لا يجدون مكاناً للذهاب إليه، فحتى الغابات، يعتدي فيها عليهم المتطرفون من البوذيه ويقتلونهم، مضيفاً: أنا قتلوا ابن عمي أمس، وخرج أعمامي واخوالي إلى الجبال للاختفاء من الجيش البورمي.

   طباعة 
0 صوت
الفكر الصوفي الفلسفي وأثره السيىء في الأمة

جديد الاخبار

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

سلسلة مقالات (ذكريات). د/ ياسر برهامي