الثلاثاء 9 شعبان 1439هـ الموافق 24 أبريل 2018م
حكم العمل في توفير أماكن لشركات الاتصالات لتقوية شبكاتها => د/ ياسر برهامى تشجير كتاب المناسك من منار السبيل (1) => كتاب المناسك 006- من استحل حرمة رمضان بلا مسوغ شرعي لزمه إمساك بقية اليوم (ضوابط الصيام الفقهية). الشيخ/ سعيد محمود => ضوابط الصيام الفقهية. للشيخ/ وليد بن راشد السعيدان 044- باب رفع الصوت بالقراءة في صلاة الليل (كتاب الصلاة- عون المعبود). الشيخ/ محمود عبد الحميد => 002- كتاب الصلاة 010- الآيتان (22- 26) من تفسير ابن كثير (تفسير سورة النمل). د/ ياسر برهامي => 027- سورة النمل 051- (ولو أرادوا الخروج لأعدوا له عدة ولكن كره الله انبعاثهم فثبطهم وقيل اقعدوا مع القاعدين) (شفاء العليل). د/ ياسر برهامي => شفاء العليل في مسائل القضاء والقدر والحكمة والتعليل. للإمام/ ابن قيم الجوزية المنظمات الدولية (3) مجلس الأمن => طلعت مرزوق أبناؤنا ميدان جهادنا! => علاء الدين عبدالهادي حكم البحث عن زوج لمعتدة مِن طلاق => د/ ياسر برهامى ترفع فيه الأعمال => بطاقات دعوية

القائمة الرئيسية

Separator
تأملات في النصيحة- د/ ياسر برهامي - word- pdf

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

وفي السماء رزقكم وما توعدون. الشيخ/ محمود عبد الحميد
فتنة الأولاد وكيفية التعامل معها. الشيخ/ محمد أبو زيد
مَن نحن؟ وماذا نريد... ؟!- كتبه/ أحمد حمدي

الأزهر الشريف يدين بشدة وصف ترامب لأفريقيا بـ"الحثالة".. ويعتبرها "عنصرية بغيضة"

المادة

Separator
الأزهر الشريف يدين بشدة وصف ترامب لأفريقيا بـ"الحثالة".. ويعتبرها "عنصرية بغيضة"
303 زائر
14-01-2018

الأزهر الشريف يدين بشدة وصف ترامب لأفريقيا بـ"الحثالة".. ويعتبرها "عنصرية بغيضة"

يدين الأزهر الشريف، بأقسى العبارات، ما تناقلته وسائل الإعلام من تصريحات منسوبة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وصف فيها دولا أفريقية ولاتينية بـ"الحثالة"، مؤكدًا أن مثل هذه التصريحات "العنصرية البغيضة" تتنافى تمامًا مع قيم التعايش والتسامح وقبول الآخر، التي يحتاج إليها عالمنا اليوم، خاصة في ظل تصاعد خطاب التعصب والعنصرية والإسلاموفوبيا والإرهاب، كما أنها تأتي في إطار سياسة التعصب وإهدار حقوق الشعوب التي تنتهجها الإدارة الأمريكية الجديدة.

ويشدد الأزهر الشريف على أن مثل هذه التصريحات المقيتة لا يليق صدورها عن رئيس دولة متحضرة كما أنها تمثل تنكرًا لما تفخر به الولايات المتحدة الأمريكية من أنها "أمة من المهاجرين"، وأنها إحدى دول العالم الأكثر تنوعًا واندماجًا، كما يعد هذا تجاهلًا للدور الذي لعبه ملايين المهاجرين ومن بينهم الأفارقة في المساهمة في نهضة ورخاء أمريكا، رغم ما تعرض له البعض منهم من قسوة وعنصرية.

ويؤكد الأزهر الشريف أن معاناة المحرومين والبائسين يجب ألا تكون محلًا للازدراء أو التهكم، بل يجب أن تكون منطلقًا لمد يد العون والمساعدة، فكل القيم الإنسانية والشرائع السماوية تحث على الحوار والتعايش واحترام الآخر، وهو ما يسعى الأزهر الشريف لتعزيزه ودعمه من قيادته للحوار بين الشرق والغرب، ورفضه لكل دعوات الكراهية والعنف والتعصب.

ويطالب الأزهر الشريف الإدارة الأمريكية بالاعتذار عن هذا الخطأ الفادح في حق هذه الشعوب التي أنهكتها الحروب المفتعلة من الغرب، كما يدعو مجددًا إلى التراجع عن القرارات الظالمة بحق مدينة القدس والشعب الفلسطيني.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

   طباعة 
1 صوت
الشرح المفهم لما انفرد به البخاري عن مسلم

روابط ذات صلة

Separator

جديد المواد

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

ملف: المسجد الأقصى