الجمعة 16 جمادى الآخرة 1440هـ الموافق 22 فبراير 2019م
094- الآيات (163- 165) (سورة النساء- تفسير السعدي). الشيخ/ إيهاب الشريف => تفسير السعدي 003- 20 جرعة لغرس الجدية في القلب (3) (جسر التعب). الشيخ/ إيهاب الشريف => جسر التعب 035- تابع- سياق ما فسر من الآيات في كتاب الله على أن المؤمنين يرون الله يوم القيامة بأبصارهم (أصول اعتقاد أهل السنة). الشيخ/ عصام حسنين => شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة. للإمام/ اللالكائي 112- ما جاء في ذمة الله وذمة نبيه (فتح المجيد). د/ أحمد حطيبة => فتح المجيد 003- الآيتان (3- 4) من ابن كثير (تفسير سورة الحج). د/ ياسر برهامي => 022- سورة الحج 004- الآية (5) من ابن كثير (تفسير سورة الحج). د/ ياسر برهامي => 022- سورة الحج 093- تابع- فصل في إبطال استدلال الرافضي على إمامة علي ليتمكن من حفظ الشرع (مختصر منهاج السنة النبوية). د/ ياسر برهامي => مختصر منهاج السنة النبوية الفساد (2) => علاء بكر هل على المأموم سجود سهو إذا كان مسبوقًا وترجح لديه إدراك الركوع مع الإمام؟ => د/ ياسر برهامى لماذا نرفض العلمانية؟! => ياسر برهامي

القائمة الرئيسية

Separator
(وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ). د/ ياسر برهامي

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

شرح المجلد (28) من كتاب مجموع الفتاوى لإبن تيمية د/ ياسر برهامي
الشتاء تخفيف ورخص. الشيخ/ سعيد الروبي
وقفات مع قصة الثلاثة الذين خلفوا

(فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا)

المقال

Separator
(فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا)
489 زائر
12-03-2018
حنفي مصطفى

(فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا)

كتبه/ حنفي مصطفى

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فعلى العبد الفطن الذكي الزكي أن ينشغل في وقت الفتن والمحن والشدائد، بإصلاح نفسه وتزكيتها، وإصلاح قلبه، وتجديد إيمانه بالبر والتقوى والاستغفار الذي غفل عنه كثيرٌ مِن الناس، وكلنا ما أحوجنا إليه والانشغال به والإكثار منه؛ فقد كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يستغفر الله في اليوم مائة مرة، مع أن الله غفر له ما تقدم مِن ذنبه وما تأخر؛ فعلِمنا مِن ذلك: أن الاستغفار -الذي هو طلب المغفرة- عبادة المقربين، كما أنه عبادة المذنبين والمسيئين.

فالاستغفار مِن الذنب يكون تارة بعده، كما قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (وَأَتْبِعِ السَّيِّئَةَ الْحَسَنَةَ تَمْحُهَا) (رواه أحمد والترمذي، وحسنه الألباني). ومِن الحسنات الاستغفار؛ فهو يدخل في معنى ذكر الله، ومعنى الدعاء والطلب.

وتارة يكون الاستغفار بعد الطاعة؛ لما يكون فيها مِن التقصير في كمالها والتقصير في كمال حق الله، فيحتاج العبد إلى الاستغفار مِن ذلك، كما كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يستغفر الله ثلاثًا بعد الصلاة، وكما أمرنا الله -تعالى- بالاستغفار بعد تمام مناسك الحج والعمرة.

وتارة يكون الاستغفار مِن التقصير في كمال شكر نعم الله التي لا تُحصى ولا تُعد، ومِن ذلك: الاستغفار بعد الخروج مِن الخلاء، فيقول العبد: "غفرانك"؛ فالعبد مهما ارتقت عبادته وطاعته لا يسلم مِن الذنب وإن صغر، ولا يسلم مِن التقصير في عبوديته لربه وشكر نعمه فيحتاج إلى كثرة الاستغفار مع بيان فضل الاستغفار بمغفرة الذنوب، والرزق المدرار، واكتساب الحسنات، ورفع الدرجات والقرب مِن رب الأرض والسموات.

رحمكم الله وبوركتم... أكثروا مِن الاستغفار كما أمركم الله، واقتداء برسول الله -صلى الله عليه وسلم-؛ تسلموا وتربحوا وتنجحوا، ولا تغفلوا ولا تنشغلوا عن الاستغفار؛ فتخسروا كثيرًا.

بارك الله فيكم وألهمنا الله وإياكم الإكثار مِن الاستغفار.

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

   طباعة 
0 صوت
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل
الشرح المفهم لما انفرد به البخاري عن مسلم

جديد المقالات

Separator
الفساد (2) - علاء بكر
الداعيةُ الحقيقي (1) - رجب أبو بسيسة

روابط ذات صلة

Separator
المقال السابق
المقالات المتشابهة المقال التالي

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

ملف: المسجد الأقصى