الجمعة 21 شعبان 1440هـ الموافق 26 أبريل 2019م
051- سورة الذاريات (ختمة مرتلة). د/ ياسر برهامي => ختمة مرتلة من صلاة التراويح- رمضان 1438هـ 046- الحقوق الغير مادية - العزل وتحديد النسل (باب الزواج- فقه السنة). د/ ياسر برهامي => 020- باب الزواج استفسار حول كلام لـ د. (ياسر برهامي) في كتابه: (قصة أصحاب الأخدود)، وجوابه => د/ ياسر برهامى باقي (11) يوم على رمضان => بطاقات دعوية مشروعية الاستمرار في العمل السياسي => عبد المنعم الشحات فقه الصيام وأعمال شهر رمضان (12). د/ باسم عبد رب الرسول => فقه الصيام وأعمال شهر رمضان 018- تابع- منهج تربوي خاص بالنساء. الشيخ/ عصام حسنين => منهج تربوي خاص بالنساء 023- الآيتان (30- 31) ( سورة الكهف- ابن كثير). د/ ياسر برهامي => 018- سورة الكهف 099- تابع- الباب (23) في استيفاء شُبَه النافين للحكمة والتعليل وذكر الأجوبة عنها (شفاء العليل). د/ ياسر برهامي => شفاء العليل في مسائل القضاء والقدر والحكمة والتعليل. للإمام/ ابن قيم الجوزية 016- من الفوائد والأثار الإيمانية في رحلة الإسراء والمعراج (وقفات تربوية مع السيرة النبوية). د/ أحمد فريد => وقفات تربوية مع السيرة النبوية (جديد)

القائمة الرئيسية

Separator
(وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ). د/ ياسر برهامي

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

برُّ اليوم الواحد!
لماذا نرفض العلمانية؟!
بيان من (الدعوة السلفية) بشأن تصريحات الرئيس الأمريكي حول (الجولان)

نحن في حاجة إلى التخصص!

المقال

Separator
نحن في حاجة إلى التخصص!
356 زائر
10-05-2018
محمد القاضي

نحن في حاجة إلى التخصص!

كتبه/ محمد القاضي

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فكل مؤسسة ناجحة تحتاج إلى متخصصين أكفاء في المجال الذي تعمل به لكي تحدث تقدمًا نوعيًّا في مجالها، وتحدث الفارق، ونحن في مجال الدعوة إلى الله وإصلاح النفوس والمجتمعات مِن أشد الناس حاجة إلى هذا التخصص في مجالات الدعوة وما أكثرها.

والتخصص الذي أقصده: أن يكون الذي يعمل في الدعوة إلى الله محصِّلًا للعلم الواجب في كل فروع العلم ثم يتخصص في جانبٍ مِن الجوانب؛ يتخصص مثلًا في الفقه أو العقيدة تخصصًا يتيح له أن يتقن هذا الفن، ويكون نافعًا للأمة في هذا المجال، وكذا في كل النواحي الدعوية والإدارية والسياسية.

فلابد لمَن يتعاطى مع الإدارة والمسائل الإدارية مِن قدرٍ مِن الثقافة الإدارية التي ترتقي للعلم الإداري مع التخصص؛ لكي يستطيع أن يدير المؤسسات الدعوية بكفاءة وفاعلية دون أن يغفل العلم الواجب والنواحي الأخرى في توازنٍ مطلوبٍ في البناء لكي يعطي شخصية إسلامية سوية ثم متخصصة مثلًا في الإدارة بكفاءةٍ وفاعليةٍ، وكذا في أي مجالٍ دعوىٍ أو سياسيٍ لابد أن يحصِّل ما يلزمه مِن العلوم الشرعية ثم يتخصص في المجال الذي يحسنه وينتج فيه.

ولابد أن نعترف أن الواقع الدعوي قليلة -أو قُلْ شحيحة- فيه الكفاءات التي تتحمل المسئولية، ولكن هذا له أسباب أخرى قد نتناولها في مقالٍ آخر، لكن المهم أنها قليلة، وهذا ما يجعلها معبئة بالمشاغل والأعباء والأعمال.

وأن هناك شخصيات مميزة في أكثر مِن جانبٍ، وأكثر مِن مجالٍ يمكن أن يُعتمد عليها، ولكن هبْ أن هذه النوعيات -النادرة أصلًا!- تؤدي الأعمال كلها بنفس الكفاءة وهذا مستبعد، لكن نتنزل حتى نصل إلى نتيجة: أليس وجود شخصية متصدرة في أكثر مِن جانبٍ حبس للطاقات والإبداعات؟! هذا بالإضافة إلى أن الإنسان طاقة، وإذا تحمَّل أكثر مِن طاقته؛ فإن هذا يعرِّض الأعمال لخطر الإخفاق والفشل.

فالشخصية "السوبر مانية" نحترم مجهودها، ولكن لو كان هذا الجهد بُذل في مجالٍ واحدٍ؛ لوجدنا النتيجة مبهرة! فالتخصص سيعطينا إنتاجية أعلى في كل المجالات، وقدرة أكبر على الإبداع والتطوير، ودقة في النتائج.

وفي مجال الدعوة إلى الله بالذات: التخصص يساعد على إيجاد روح التكامل بيْن الدعاة، وليس التنافس المذموم الذي يؤدي إلى التحاسد والتباغض -والعياذ بالله-.

إننا في كل مرة نتكلم فيها على التخصص نعني أن يحصل ما يلزمه تحصيله مِن العلم النافع، وما يلزمه مِن المشاركة الواجبة في الدعوة إلى الله؛ فالذي يتخصص في طلب العلم النافع لا يصح أن يقول: أنا لا أشارك في عمل إداري أو سياسي! قد يكون الدور الذي يشغله ليس كبيرًا، لكن لابد مِن قدرٍ مِن المشاركة تجدد النشاط في القلب، وتشعر الإنسان بالصراع بيْن الحق والباطل.

فالتخصص لابد أن يكون ثقافة في العمل الدعوي والعلمي، ولابد أن تزداد قناعات الكل بهذه القضية المهمة في إنجاح الأعمال؛ خصوصًا مَن يظن أن المشاركة في كل شيء هو النجاح، فلابد مِن تصحيح المسار، وإعطاء مساحة أكبر للتخصص في حياتنا الدعوية.

أخيرًا: إن كنا نبحث عن مؤسسية حقيقية في أرض الواقع؛ فإن مِن دعائمها القوية: "التخصص".

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

   طباعة 
0 صوت
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل
الشرح المفهم لما انفرد به البخاري عن مسلم

جديد المقالات

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

اللغة العربية .. ومعالم النهضة السلفية- كتبه/ وائل سرحان