الثلاثاء 2 شهر رمضان 1442هـ الموافق 14 أبريل 2021م
حكم بل الإصبع بالريق لتقليب صفحات المصحف => د/ ياسر برهامى 003- تكوين الجملة (الدروس النحوية). د/ سعد أبو جمل => الدروس النحوية (الكتاب الأول) 021- الآيات (77- 83) (سورة هود- تفسير السعدي). الشيخ/ إيهاب الشريف => 011- سورة هود 045- بكاء رسول الله (الشمائل المحمدية). الشيخ/ سعيد محمود => الشمائل المحمدية والخصائل المصطفوية 002- الأدلة من السنة على مشروعية العمل الجماعي (العمل الجماعي- إتحاف الأحباب). الشيخ/ عادل نصر => 07- قضية العمل الجماعي سلسلة شرح كتاب (تنظيم الأسرة وتنظيم النسل) (للاستماع والتحميل).الشيخ/ عبد المنعم الشحات => (تنظيم الأسرة وتنظيم النسل) للعلامة الأزهري (محمد أبو زهرة) 006- إطلالة على سورة (المنافقون) (تفسير ابن كثير). د/ محمود عبد المنعم => تفسير ابن كثير 073- الآيات (29- 31) (سورة المائدة- ابن كثير). د/ ياسر برهامي => 005- سورة المائدة (ابن جرير) 074- الآية (32) (سورة المائدة- ابن جرير). د/ ياسر برهامي => 005- سورة المائدة (ابن جرير) 041- حد الردة- عقوبة المرتد (باب الحدود- فقه السنة). د/ ياسر برهامي => 022- باب الحدود

القائمة الرئيسية

Separator
ختمة مرتلة من صلاة التراويح- رمضان 1438ه

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

من أخلاق السلف -رضي الله عنهم- 8

المقال

Separator
من أخلاق السلف -رضي الله عنهم- 8
544 زائر
08-03-2020
أحمد فريد

من أخلاق السلف -رضي الله عنهم- 8

كتبه/ أحمد فريد

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

17- من أخلاقهم رضي الله عنهم:

نصح بعضهم بعضًا: فكان الكبير لا يتكدر مِن نصح الصغير له وبالعكس، وهذا بخلاف ما عليه أهل الرعونات اليوم، عملًا بقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (الدِّينُ النَّصِيحَةُ) قُلْنَا: لِمَنْ؟ قَالَ: (لِلَّهِ وَلِكِتَابِهِ وَلِرَسُولِهِ وَلِأَئِمَّةِ الْمُسْلِمِينَ وَعَامَّتِهِمْ) (رواه مسلم).

وكانوا يقبلون النصائح ويشكرون الناصح، ولا يرى أحدهم أنه قام بحق مَن نصحه ولو أحسن إليه مدى الدهر؛ وذلك لأن الأمور الأخروية لا تُقابل بالأعراض الدنيوية.

قال رجل للحسن البصري -رحمه الله-: "أوصني"، فقال له: "أعز أمر الله حيثما كنت، يعزك الله حيثما كنت".

وكان بعضهم يكتب إلى بعض بالنصيحة وإن بعدت الديار، وكان المنصوح يقبل النصح ويشكر من نصحه، خلاف ما عليه الناس اليوم، فلا تكاد تنصح أحدًا إلا ويصير ينظر في عيوبك ليهجوك بذلك!

كتب طاوس إلى مكحول -رحمهما الله تعالى- يقول له: "بعد السلام، احذر يا أخي أن تظن بنفسك أن لك مقامًا عظيمًا عند الله مما ظهر لك من أعمالك"، فإن مَن ظن بنفسه ذلك انقلب إلى الآخرة صفر اليدين من الخير، وربما عظمك الناس بسبب أعمالك الصالحة فاستعجلت ثوابها بذلك".

فاعلم ذلك يا أخي وانصح نفسك أولًا ثم انصح إخوانك مشافهة ومكاتبة، وإياك أن تنكدر ممن نصحك.

18- ومن أخلاقهم رضي الله عنهم:

حسن أدبهم مع الصغير فضلًا عن الكبير، ومع البعيد فضلًا عن القريب، ومع الجاهل فضلًا عن العالم، وقد قال الله -تعالى- لموسى وهارون -عليهما السلام-: (فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَيِّنًا) (طه:44)، مع أن فرعون كان مِن أفسق الكفار.

وأجمعوا على أن علو الدرجات إنما يكون بزيادة الأدب، والأصل في الأدب شهود النقص في أنفسهم والكمال في غيرهم، عكس مَن نظر إلى نفسه بعين الكمال، وإلى غيره بعين النقص، فإنه يورث الكبر -والعياذ بالله-.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

   طباعة 
0 صوت
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل

جديد المقالات

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا