الخميس 17 ذو الحجة 1441هـ الموافق 6 أغسطس 2020م
007- الترغيب في احتباس الخيل للجهاد لا رياء ولا سمعة وما جاء في فضلها والترغيب فيما يذكر منها والنهي عن قص نواصيها لأن فيها الخير والبركة (2) (كتاب الجهاد- الترغيب والترهيب). الشيخ/ إيهاب الشريف => 012- كتاب الجهاد 013- قبض العلم (كتاب الاعتصام بالكتاب والسنة- صحيح البخاري). الشيخ/ أحمد عبد السلام => كتاب الاعتصام بالكتاب والسنة من صحيح البخاري 008- الرجوع عن الخطبة (أحكام الأسرة). الشيخ/ سعيد محمود => أحكام الأسرة 045- باب ما نزل في طيب حياة الأنثى العاملة عملا صالحا (حسن الأسوة). د/ ياسر برهامي => حسن الأسوة بما ثبت من الله ورسوله في النسوة 172- الآيات (192-195) (سورة آل عمران- ابن كثير). د/ ياسر برهامي => 003- سورة آل عمران (شرح جديد) 173- الآيات (191-194) (سورة آل عمران- ابن جرير). د/ ياسر برهامي => 003- سورة آل عمران (شرح جديد) ما هي حقوق الطريق؟ (مقطع). د/ أحمد حطيبة => أحمد حطيبة تمتلك أرضًا وبيتًا فهل يجوز أن تقسِّم الأرض على بناتها وتجعل البيت للابن بمفرده؟ => د/ ياسر برهامى كيف يعمِّق المسلم ثقته بالله -تعالى-؟ => د/ ياسر برهامى فوائد وعِبَر من قصة الأبرص والأقرع والأعمى (موعظة الأسبوع) => سعيد محمود

القائمة الرئيسية

Separator
ختمة مرتلة من صلاة التراويح- رمضان 1438ه

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

تكبيرات العيد - تقبل الله منا ومنكم

Separator
فضل يوم عرفة ويوم النحر الشيخ/ محمد أبو زيد
حاجتنا إلى عبادة الله. د/ ياسر برهامي
أحكام الأضحية. الشيخ/ عصام حسنين

أخذ عربونًا بالدولار منذ سنوات فهل يرده بالسعر القديم أم الحالي؟

الفتوى

Separator
أخذ عربونًا بالدولار منذ سنوات فهل يرده بالسعر القديم أم الحالي؟
140 زائر
16-07-2020
د/ ياسر برهامي
السؤال كامل
السؤال: عندي قطعة أرض بعتها لشخص مِن 3 سنوات بمبلغ 24 مليون ليرة سورية وأعطاني عربونًا قدره 4 مليون سوري، وباقي المبلغ ثبتنا قيمته على الدولار، وكان يساوي 37700 دولار، وعندها أعطاني الـ 700 دولار ليتبقى عليه مبلغ 37000 دولار صافيًا، وكان الاتفاق أن يسدد باقي المبلغ بعد شهر من قبض العربون، وكان بيننا كلام إذا تراجع المشتري فإن العربون لا يُرد إلا إذا بعت الأرض مرة أخرى، فأخلف المشتري في الوعد ولم يسدد باقي ثمن الأرض، ثم قد بيعت الأرض -ولله الحمد-، وأنا أريد أن أسدد العربون للمشتري الأول، وهو لا يقبل إلا أن يكون المبلغ على سعر صرف الدولار، ويريد تعويضًا علمًا أن الدولار عند قبض العربون كان 534 واليوم 1485، فهل إذا أرجعت المبلغ كما استلمته -أي: العربون- يكون عليَّ إثم؟ وإذا كان هناك تعويض للمشتري فكم يكون؟ أفيدونا جزاكم الله خيرًا.
جواب السؤال

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فهو أعطاك 700 دولار تردها له؛ لأن التقدير المبدئي بالليرة قد اتفقتما على إلغائه وثبَّتما المبلغ على الدولار، وليس له تعويض، وإنما يستلمه كما دفعه بالدولار.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
فضل العشر الأوائل من ذى الحجة.دمحمد إسماعيل

جديد الفتاوى

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

الحج... رحلة المغفرة