الأحد 11 جمادى الآخرة 1442هـ الموافق 25 يناير 2021م
059- الآيتان (104- 105) (سورة النحل- ابن كثير). د/ ياسر برهامي => 016- سورة النحل 047- تابع باب وكان عرشه على الماء وهو رب العرش العظيم (كتاب التوحيد من صحيح البخاري). د/ ياسر برهامي => كتاب التوحيد من صحيح الإمام البخاري كيف حبك لله ورسوله؟ (مقطع). د/ أحمد فريد => أحمد فريد كثرة الحروب من علامات الساعة (مقطع). د/ محمد إسماعيل المقدم => محمد إسماعيل المقدم 026-الدعوة إلى الله على بصيرة وظيفة أتباع الأنبياء (تدبرات الإمام ابن القيم). د/ أبو بكر القاضي => تدبرات الإمام ابن القيم 172- الآية (165) (سورة النساء- ابن جرير). د/ ياسر برهامي => 004- سورة النساء (ابن جرير) 173- الآيات (166- 169) (سورة النساء- ابن جرير). د/ ياسر برهامي => 004- سورة النساء (ابن جرير) 059- باب قوله -تعالى- (حتى إذا فزع عن قلوبهم قالوا ماذا قال ربكم قالوا الحق وهو العلي الكبير) (كتاب التوحيد). د/ ياسر برهامي => كتاب التوحيد لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب فن إدارة الموارد البشرية (مقطع). د/ أحمد خليل خير الله => أحمد خليل خير الله فقه الدعوة إلى الله (2) (مقطع). الشيخ/ سعيد محمود => سعيد محمود

القائمة الرئيسية

Separator
ختمة مرتلة من صلاة التراويح- رمضان 1438ه

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

كيف نتعامل مع القرآن؟
هل سيذكرك التاريخ ؟
كيف تكون ناجحًا ومحبوبًا؟

هل يجوز في البيع بالتقسيط تغيير المدة التي اُتفق على تسديد سعر السلعة خلالها؟

الفتوى

Separator
هل يجوز في البيع بالتقسيط تغيير المدة التي اُتفق على تسديد سعر السلعة خلالها؟
227 زائر
01-11-2020
د/ ياسر برهامي
السؤال كامل
السؤال: أنا أعمل في البيع بالتقسيط، وقد جاءني شخص وطلب شراء سلعة بالتقسيط على ستة أشهر، وبعد أن اتفقنا جاء بعد شهرين وأراد أن يجعل التقسيط على سنة؛ لأنه لن يستطيع أن يدفع على ستة أشهر لكثرة التزاماته، فما هو الحل الصحيح لهذه المشكلة؟ وقد أشار عليَّ بعضهم بفسخ العقد القديم وعمل عقد جديد، فهل هذا صحيح؟ وما ضوابطه؟ وهل سيكون هو ملزمًا بقبول العقد الجديد أم يمكن أن يترك السلعة ويقول: لن أشتريها، مع العلم أن السلعة تكون قد فقدت كثيرًا من قيمتها؟ وجزاكم الله خيرًا.
جواب السؤال

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فلا حلَّ لذلك إلا فسخ هذا البيع ورد السلعة إليك، ورد الثمن إليه، ثم إعادة العقد من جديد دون اشتراط في الفسخ أنه سيشتري منك السلعة ثانية؛ لا منك ولا منه، وإن أخبر كلٌّ منكما الآخر بهذه الرغبة، لكن لا على سبيل الشرط - إن لم تفعلا ذلك كان ربًا، وحين الفسخ أنت تأخذ السلعة وتعطيه الثمن ناقصًا ما حدث فيها من ضررٍ تحت يده بالنسبة إلى الثمن الأصلي.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
الفوائد

جديد الفتاوى

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

نظرة على واقع المسلمين