الأحد 11 جمادى الآخرة 1442هـ الموافق 25 يناير 2021م
059- الآيتان (104- 105) (سورة النحل- ابن كثير). د/ ياسر برهامي => 016- سورة النحل 047- تابع باب وكان عرشه على الماء وهو رب العرش العظيم (كتاب التوحيد من صحيح البخاري). د/ ياسر برهامي => كتاب التوحيد من صحيح الإمام البخاري كيف حبك لله ورسوله؟ (مقطع). د/ أحمد فريد => أحمد فريد كثرة الحروب من علامات الساعة (مقطع). د/ محمد إسماعيل المقدم => محمد إسماعيل المقدم 026-الدعوة إلى الله على بصيرة وظيفة أتباع الأنبياء (تدبرات الإمام ابن القيم). د/ أبو بكر القاضي => تدبرات الإمام ابن القيم 172- الآية (165) (سورة النساء- ابن جرير). د/ ياسر برهامي => 004- سورة النساء (ابن جرير) 173- الآيات (166- 169) (سورة النساء- ابن جرير). د/ ياسر برهامي => 004- سورة النساء (ابن جرير) 059- باب قوله -تعالى- (حتى إذا فزع عن قلوبهم قالوا ماذا قال ربكم قالوا الحق وهو العلي الكبير) (كتاب التوحيد). د/ ياسر برهامي => كتاب التوحيد لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب فن إدارة الموارد البشرية (مقطع). د/ أحمد خليل خير الله => أحمد خليل خير الله فقه الدعوة إلى الله (2) (مقطع). الشيخ/ سعيد محمود => سعيد محمود

القائمة الرئيسية

Separator
شرح صحيح البخاري - الشيخ سعيد السواح

بحث

Separator

القائمة البريدية

Separator

أدخل عنوان بريدك الالكتروني

ثم أدخل رمز الأمان واضغط إدخال

ثم فعل الاشتراك من رسالة البريد الالكتروني

كيف نتعامل مع القرآن؟
هل سيذكرك التاريخ ؟
كيف تكون ناجحًا ومحبوبًا؟

هل هناك توبة لمَن سبَّ النبي -صلى الله عليه وسلم-؟

الفتوى

Separator
هل هناك توبة لمَن سبَّ النبي -صلى الله عليه وسلم-؟
223 زائر
04-11-2020
د/ ياسر برهامي
السؤال كامل
السؤال: هل هناك توبة لمَن سَبَّ النبي -صلى الله عليه وسلم- في الدنيا؛ سواء كان مسلمًا أو كافرًا من الأصل؟
جواب السؤال

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فالصحيح أن مَن سَبَّ النبيَّ -صلى الله عليه وسلم- له توبة في الدنيا والآخرة؛ لقول الله -تعالى-: (قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ . لَا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِنْ نَعْفُ عَنْ طَائِفَةٍ مِنْكُمْ نُعَذِّبْ طَائِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُوا مُجْرِمِينَ) (التوبة:65-66)؛ فاحتمل ذلك العفو عمَن تاب منهم، والنبي -صلى الله عليه وسلم- لم يَقْتُل الطائفةَ التي نَزَلتْ فيها هذه الآيات، والقول بأن هذا حق للرسول وليس لغيره غير ظاهر، فإن قتلهم كان لكفرهم المغلَّظ؛ فإن تابوا منه سقط الموجِب للقتل، وليس أنه حق شخصي.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
الفوائد

جديد الفتاوى

Separator

روابط ذات صلة

Separator

القرآن الكريم- الحصري

القرآن الكريم- المنشاوي

القرآن الكريم- عبد الباسط

القرآن الكريم- البنا

نظرة على واقع المسلمين