« حكم المؤثرات الصوتية في الدروس والخطب والأناشيد »






الجواب:



الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛



فحقيقة أنا لا آمر بها ولا أحبها، ولا أريدها، وإن كنتُ لا أحرمها؛ طالما كانت بغير آلة.



موقع أنا السلفي



www.anasalafy.com



» تاريخ النشر: 08-07-2020
» تاريخ الحفظ: 07-03-2021
» موقع أنا السلفي
.:: http://anasalafy.com ::.