٢٤ ذو الحجة ١٤٤٢ هـ الثلاثاء ٠٣ أغسطس ٢٠٢١
بحث متقدم

الوقوف للحداد والسلام الوطني، والتصفيق

ما قول شيخنا -بارك الله فيه- في الوقوف عند السلام الوطني؟ وكذلك قوله -سدده الله- في وقفة الحداد، والتصفيق في المؤتمرات وغيرها؟ وما حكم الخلاف في هذه المسألة؟ أفتونا مأجورين، وجزاكم الله خيرًا.

د/ ياسر برهامي
السبت ٢٥ فبراير ٢٠١٢

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فهذا الوقوف بدعة محدثة، وكذا وقفة الحداد، ونصحنا إخواننا بأن يقفوا للدعاء مستقبلي القبلة رافعي أيديهم لله، لا للحداد.

والتصفيق نراه -أيضًا- أمرًا محدثًا فيه تشبه بالنساء، ولكن هذه مسألة فيها اجتهاد، وليست نصًا؛ فلا يلزم فيها الإنكار.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com