حكم ما يعرف في بيع السيارات بالتقسيط: (الجنيه بجنيه)

السؤال: أخي معه مبلغ من المال، ويريد شراء سيارة بالتقسيط، وصالات السيارات وفق المتبع في معارض السيارات، يقولون: كم ستدفع من المال؟ وبناءً عليه يتم إضافة المكسب على المبلغ المتبقي مقابل التقسيط، وكمثال: لو سيارة بـ100000 ألف كاش وبالتقسيط 30000 ألف، يكون المتبقي من الـ 100000 ألف 70000 ألف، يضاف عليهم وليس على السعر الأصلي الكاش للسيارة، ويمكن أن يجعل الـ70000 ألف الجنيه بجنيه، فهل هذه المعاملة جائزة شرعًا أم تعتبر ربوية؟ وما الصورة الصحيحة في المعاملة بالتقسيط إذا كانت هذه الصورة غير جائزة؟

إدارة الموقع
الأحد ١٢ يوليو ٢٠٢٠

الجواب: 

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛   

فالواجب أن يكون السعر في حدود سعر المثل، والبيع بالتقسيط جائز.

والصورة الجائزة أن يقول له: بعتك هذه السيارة بمائة وثلاثين ألفًا مثلًا، تدفع ثلاثين ألفًا الآن حالة، ومائة مؤجلة على أقساط كذا... وليس بأن يقول له: الجنيه باثنين، وزيادة التقسيط في سعر المثل هي حوالي إلى 20% في السَّنة، أو أقل أو أكثر قليلًا، وليس مائة في المائة كحال السائل!

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com