٢٤ ذو الحجة ١٤٤٢ هـ الثلاثاء ٠٣ أغسطس ٢٠٢١
بحث متقدم

(الدعوة السلفية) بمصر تتقدم بخالص العزاء في وفاة (الشيخ محمد علي آدم الإتيوبي)

الدعوة السلفية
السبت ١٠ أكتوبر ٢٠٢٠

"الدعوة السلفية بمصر" تتقدم بخالص العزاء في وفاة الشيخ "محمد علي آدم الإتيوبي"

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛  

فتتوجَّه "الدعوة السلفية بمصر" بخالص العَزَاء -إلى "دار الحديث في مكة المكرمة"، وإلى طلاب العلم بصفة عامة، وطلاب علم الحديث بصفة خاصة- في الشيخ "محمد علي آدم الإثيوبي"؛ أحد العلماء الأجلاء الذين رفعهم الله وشرَّفهم بخدمة سنة النبي -صلى الله عليه وسلم- تحقيقًا وشرحًا وتعليمًا.

شهدت له مؤلفاته بغزارة العلم، فقد شرح صحيح مسلم في أربعة وأربعين مجلدًا، وشرح سنن النسائي في أربعين مجلدًا، وشرع في شرح الترمذي "صدر منه اثنا عشر مجلدًا".

ولم يَقتصِر دوره على شروح كتب السُّنة، بل كَتَب وصَنَّف في مصطلح الحديث، وفي أصول الفقه، وفي فنونٍ متعددةٍ.

إن الحب الذي يلقيه الله في قلوب المسلمين على اختلاف بلادهم وشعوبهم لأمثال هؤلاء الذين يعلِّمونهم كتاب ربهم وسنة نبيهم -صلى الله عليه وسلم- هو نوع مِن التطبيق العملي لقول الله -تعالى-: (وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ) (التوبة:71).

كما تتقدم "الدعوة السلفية" بخالص العَزَاء لأسرة الفقيد، سائلين الله -عز وجل- أن يرزقهم الصبر والسلوان، "لله ما أخذ ولله ما أعطى، وكل شيء عنده بمقدار؛ فلتصبروا ولتحتسبوا".

الدعوة السلفية بمصر

السبت 23 صفر 1442هـ

10 أكتوبر 2020م