كيف يتم تقسيم ميراث عبارة عن بيت من خمسة طوابق يسكن فيها الأبناء من حياة والدهم؟

السؤال: توفي شخص وترك عقارًا عبارة عن خمسة طوابق، الطابق الأرضي به زوجته، ولكل ولد من أولاده طابق خاص تزوج فيه، ولم يتم تمليك هذه الشقق للورثة بحياته، ولكن الآن يريد الإخوة بيع شققهم، وللعلم يختلف سعر الشقة طبقًا للطابق التي هي فيه، فهل كل واحد من حقه بيع شقته ويحصل على قيمتها أم يتم بيع العقار بالكامل ويتم توزيع قيمته على الورثة بحسب نصيب كل فرد مِن الميراث؟ مع العلم أن صاحب الدور الأخير هو الأكثر تضررًا في حالة أن كل فرد يبيع شقته ويحصل على قيمتها؛ لأن القيمة ستكون أقل من إخوته، وله ظروف خاصة به، فما حكم الشرع في مثل تلك الحالة؟

إدارة الموقع
الجمعه ٢٣ أكتوبر ٢٠٢٠

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛   

فيتم بيع العقار بالكامل أو تقييمه ويُقسَّم الثمن عليهم بحكم الميراث؛ لأنهم لم يتملكوا هذه الشقق، ولو كان كتبَ لهم عقود تمليك مع تفاوتها؛ لكان جورًا ولوجب ردها ثم إعادة تقسيم الميراث بالعدل الذي شرعه الله.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com