السبت، ١٠ جمادى أول ١٤٤٤ هـ ، ٠٣ ديسمبر ٢٠٢٢
بحث متقدم

حكم مَن خطب العيد ولم يبدأ بحمد الله والصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم-

حكم مَن خطب العيد ولم يبدأ بحمد الله والصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم-
الثلاثاء ٢٣ أغسطس ٢٠٢٢ - ١١:١٤ ص
52

السؤال:


في خطبة عيد الأضحى الماضي ابتدأ الخطيب بعد الصلاة مباشرة بقوله: "الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله الله، الله أكبر الله أكبر، ولله الحمد"، ولم يقل خطبة الحاجة: "إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره... "، ولم يذكر الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم-، ولم يقرآ الآيات التي فيها الأمر بتقوى الله في خطبة الحاجة، فهل صلاة العيد والخطبة صحيحة بهذا الشكل؟


الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فقد خالف السُّنة في عدم البدء بالحمد، ولكن صَحَّت الخطبة طالما تضمَّنت الحمد في قوله: "الله أكبر ولله الحمد"، ويلزم التشهد والصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- وتلاوة شيء من القرآن والموعظة عند طائفة من العلماء، وإن كان لا يشترط ذلك في صحة الخطبة ولا صحة الصلاة.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com