الأربعاء، ٧ جمادى أول ١٤٤٤ هـ ، ٣٠ نوفمبر ٢٠٢٢
بحث متقدم

الفساد (2)

الفساد (2)
الثلاثاء ٢٢ نوفمبر ٢٠٢٢ - ٠٠:٣٤ ص
16

 الفساد (2)

كتبه/ طلعت مرزوق

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

الفساد عالمي الطابع:

يمكن أن يزعزع الفساد الاستقرار السياسي والاقتصادي والاجتماعي، ليصل في نهاية المطاف إلى تهديد سلامة وأمن المجتمع بأسره.

والفساد يخلق أرضًا خصبة للأنشطة الإجرامية المنظمة؛ لأن تواطؤ المسؤولين الحكوميين الفاسدين يساعد المجرمين في أنشطتهم غير المشروعة، وقد جعلت عولمة الاقتصاد من الفساد جريمة لا حدود لها، والعالم التنافسي الذي يحيط بقطاع الأعمال الدولية يمكن أن يدفع الشركات إلى قبول الرشاوى وتبنّي ممارسات مالية احتيالية.

لقد أيقن العالم أجمع ووقر في عقيدته أن آفة الفساد على اختلاف مظاهرها تُعد المعوَّق الأكبر لكافة محاولات التقدُّم، والمقوَّض الرئيسي لكافة دعائم التنمية؛ مما يجعل آثار الفساد ومخاطره أشد فتكًا وتأثيرًا من أي خلل آخر؛ فإنه لا يقتصِر دوره المخرب على بعض نواحي الحياة دون البعض الآخر، بل يمتد إلى شتى نواحي الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

أهم آثار الفساد:

- إعاقة النمو الاقتصادي، وتقويض خطط التنمية.

- سوء استغلال وإهدار موارد الدولة.

- هروب وإحجام الاستثمارات الوطنية والأجنبية.

- الإخلال بتوزيع الدخل والموارد، وازدياد الهوة بين الأغنياء والفقراء.

- تراجع الإيرادات العامة للدولة، وتهرب الأغنياء مِن الالتزامات القانونية المالية تجاه المرافق -كفواتير الكهرباء للمكاتب والمصانع، وغيرها- والرسوم.

- ضعف البنية التحتية، وتقليل الإنفاق على قطاعات مهمة: كالصحة، والتعليم، والخدمات.

- ضعف الثقة الشعبية في دولة القانون والمؤسسات.

- إقصاء أهل الخبرة والشرفاء عن المناصب القيادية.

- ضعف الرقابة على أعمال الحكومة والقطاع الخاص.

- انتشار الكراهية بين الطبقات والفئات؛ لانعدام العدالة وتكافؤ الفرص.

- عدم استقرار الأوضاع الأمنية والسلم الاجتماعي.

أهم طرق القضاء على الفساد:

- تقوية الوازع الديني.

- اختيار القوى الأمين لكلِّ وظيفة.

- تفعيل محاكمة كل مشارك في عمليات الفساد.

- تفعيل الأنظمة والتشريعات المضادة للفساد، وتطبيق الجزاءات الصارمة على المخالفين.

- التوعية بظاهرة الفساد، وتداعياتها وتأثيرها على المجتمع.

- تحسين الظروف المعيشية للموظفين.

- مكافأة كل مَن يساهم في مكافحة الفساد.

- مشاركة مؤسسات المجتمع المدني في مكافحة الفساد، ونشر ثقافة النزاهة والشفافية.

- تفعيل لجان الإصلاح الإداري لتغيير سلوك واتجاهات الموظفين.

- نشر آليات الإخبار عن جرائم الفساد، وحماية الشهود.

- تفعيل برنامج الحكومة الإلكترونية، وتحديث البوابات الإلكترونية للجهات بشكل دوري.

- تبسيط الإجراءات وجعلها أكثر شفافية.

- عقد اللقاءات الدورية بين الإدارة والموظفين؛ للاطلاع والمناقشة والتدريب.

موقع أنا السلفي

www.anasalafy.com

تصنيفات المادة